خاص

مكتـب الفوسفـاط يعقـم خريبكـة

تتواصل بخريبكة عملية تعقيم وتطهير الشوارع والساحات ومداخل الإدارات في إطار الجهود الوطنية المبذولة لمكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد، وانطلقت مساء أول أمس (الاثنين) بتعاون بين المجمع الشريف للفوسفاط والسلطات المحلية والمجلس البلدي لخريبكة وبتنسيق مع المصالح الخارجية وبمشاركة متطوعين من مبادرة أكت فوركومينيتي ومتطوعين من شركة الأمن الخاص.
وتمت الاستعانة في هذه العملية بالكلور والمطهرات الفعالة تحت اشراف الجهات المختصة، وانطلقت الشاحنات بعد ذلك لتجوب مختلف الشوارع والأزقة والساحات مع التركيز على ممرات الراجلين ومداخل الإدارات العمومية والمؤسسات، وكذلك المحطة الطرقية ومحطة القطار وسيارات الأجرة.
ويعمل الكلور عند إذابته في الماء على إبادة جميع أنواع البكتيريا والجراثيم، كما أن المياه المزودة بالكلور تصبح ذات أثر معقم ومطهر، وعند رشها على المسطحات فإن مفعول الكلور بها يبقى فعالا لمدة طويلة. وبما أن فيروس كورنا المستجد يستقر على المسطحات فمن شأن هذه العملية القضاء على الفيروس بالأماكن العامة والحد من انتشاره.
وستستمر عملية تطهير الأماكن العمومية بخريبكة خلال هذه الأيام لتشمل جميع أحياء المدينة، والجماعات الترابية الحضرية والقروية بالإقليم لمحاصرة فيروس كورونا المستجد والحيلولة دون انتشاره بين السكان.
عبد الحكيم لعبايد (خريبكة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق