fbpx
تقارير

صحافيات إفريقيا يناقشن التغيرات المناخية

وقع اختيار منتدى الصحافيات الإفريقيات “ليبانافريكان”، على موضوع “التغيرات المناخية وأثرها على القارة الإفريقية”، ليكون في صلب اهتمام ونقاشات دورته الثالثة التي تنظم بالبيضاء في 6 و7 مارس المقبل.
ويناقش المنتدى مجموعة من التيمات المتعلقة بموضوعه الرئيسي، من بينها تدمير الغابات والتصحر والمحافظة على الموارد المائية والزراعات البديلة وشح المياه والهجرات المناخية والأمن الغذائي، إضافة إلى الاضطرابات السياسية، التي لها ارتباط أيضا بالتغيرات المناخية، وهي التيمات التي حصلت على إجماع الصحافيات الإفريقيات من أجل وضعها ضمن الأولويات الواجب التطرق إليها ومعالجتها عبر مختلف الوسائط والمنابر الإعلامية من جهة، والتركيز على ضرورة تبني مبادرات تحسيسية في هذا الاتجاه من قبل صانعي القرار أو الرأي العام الإفريقي، من جهة أخرى، حسب ما جاء في بلاغ توصلت “الصباح” بنسخة منه.
ويأتي اختيار موضوع التغيرات المناخية بإفريقيا، في سياق دعوة منظمة الوحدة الإفريقية لتعبئة جبهة إفريقية موحدة لمواجهة الآثار السلبية والوخيمة للتغيرات المناخية، من خلال تطوير إستراتيجيات للتأقلم والمناعة، وتأكيد منظمة الأمم المتحدة أن 2020 ستشكل منعطفا حاسما للعمل من أجل المناخ.
ونظمت لجنة الصحافيات الإفريقيات، أخيرا، اجتماعا ضم العديد من الصحافيات المغربيات، في إطار التحضير للدورة الثالثة من المنتدى، تم خلاله استعراض حصيلة الأعمال والمبادرات المباشرة خلال سنة كاملة وإطلاق عملية تنظيم الشعبة المغربية للشبكة بعد انخراط أعضاء جدد بها، ودعت خلاله سميرة سيطايل، الإعلامية ونائبة المدير العام للقناة الثانية، جميع الصحافيات المغربيات إلى توحيد الجهود من أجل تشكيل قوة ضغط يمكنها تغيير الكثير من الأمور المتعلقة بالمهنة، وتمتين فرع “البانافريكان” على المستوى الوطني، وتنظيمه بشكل أفضل، من أجل أن يكون فعالا أكثر.
ومن المنتظر أن يشارك في أشغال الدورة المقبلة من المنتدى، أكثر من 300 صحافية، بعد أن كان عددهن 200 في الدورة الماضية، التي ناقشت موضوع معالجة وسائل الإعلام لمواضيع الهجرة، في الوقت الذي اختارت شبكة الصحافيات الإفريقيات التركيز، في الدورة الثالثة، العمل على المواضيع المتعلقة بالبيئة، في أجندتها ل2020، من أجل إبراز انعكاساتها السلبية على القارة السمراء، التي لا تنتج سوى 4 في المائة من الانبعاثات العالمية من الغاز المضر بالبيئة.
وتأسس منتدى الصحافيات الإفريقيات بمبادرة من مجموعة “دوزيم” في 2017، وهو عبارة عن شبكة تضم عضوات متحدرات من 54 بلدا إفريقيا، تطمح إلى إشعار وسائل الإعلام الإفريقية وتحسيسها بضرورة التطرق إلى المواضيع الهامة التي تشغل بال الرأي العام بالقارة السمراء، إضافة إلى إحداث قوة حقيقية من أجل التفكير المشترك، حسب البلاغ.
نورا الفواري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى