الصباح الفني

الــبــراق تــطـوي صـفحـة الــماضي

أكدت الفنانة ليلى البراق في رسالة نشرتها على حسابها الرسمي على موقع تبادل الصور «إنستغرام»، أنها طوت صفحة الماضي، حيث قالت «مساء النور أعزائي..التجربة التي خضتها ولم أوفق فيها وبعد فترة من الراحة واسترجاع الأنفاس جعلتني أنظر إلى عدة جوانب إيجابية سأستفيد منها في حياتي».
وكانت أول نقطة إيجابية في تجربة ليلى البراق قولها «أول شيء أنه مهما فعلنا فلن نسلم من كلام الناس، لهذا لا ينبغي أن يفكر كل شخص سوى في علاقته مع الله ويحاول إصلاح ذاته ولا يظلم الآخرين عن قصد، كما أن هناك أشخاصا لديهم ابتلاءات أكثر من أن الإنسان يفشل في مسابقة أو امتحان».
أما ثاني نقطة إيجابية عن تجربة ليلة البراق كما جاء في رسالتها «هذه التجربة منحتني قوة أكثر لأن الضربة التي لا تقتل تقوي … نعم وقوتي أخذتها من دعمكم وحبكم اللا مشروط الذي أشعرني بمسؤولية أكبر كي أقدم عملا جديدا في المستوى الذين يجعلكم فخورين بي».
واختتمت ليلى البراق رسالتها قائلة «ثالث شيء أنني من خلال التجربة تمكنت من التمييز بين الأشخاص الذين يحبونني بصدق ومن كانوا ينافقونني، إذ بمجرد مواجهة مشكل بسيط اختفوا فجأة وقطعوا الاتصال بي»، مضيفة «ولو أن هذا الميدان ملوث لكن الخير مستمر والدليل على ذلك التفاعل الإيجابي الذي تلقيته من عدد كبير من الفنانين المغاربة ودعمهم لموهبتي وتشجيعاتهم، التي جعلتني أعيد النظر وأجدد الأمل في مساري الفني المتواضع… فعلا مقولة خوك في الحرفة عدوك لا يطبقها إلا الخبيثون والمنافقون. شكرا لكم أصدقائي الفنانين والصحافيين وجميع «الفانز» أحبكم وقل للشامتين صبرا فإن نوائب الدنيا تدور».

أمينة كندي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
assabah

مجانى
عرض