fbpx
الرياضة

الدرهم يعربد ويستقيل من الكرة

طالب بإعادة المسيرة إلى ابن سليمان وقال إن الفريق مهدد بالاندثار

عربد حسن الدرهم، رئيس شباب المسيرة لكرة القدم، في اجتماع العصبة الاحترافية، مساء أول أمس(الأربعاء)، معلنا استقالته من رئاسة الفريق وعضوية العصبة.
وأخذ الدرهم الكلمة في بداية الاجتماع نصف ساعة، وتحدث بنبرة غاضبة، قائلا في وجه الحاضرين، “ساليت من الكرة. عييت. العيون مهملة، 40 سنة وأنا نخسر رزق ولادي”.
وأضاف الدرهم في الاجتماع” تحدثت معك (يخاطب الرئيس سعيد الناصري)، ومع فوزي لقجع. حتى واحد ما دار لي الحل”.

وتابع حسن الدرهم “لحد الساعة ما عندناش مدرب، واللاعبين صابرين معانا. ما كان ناخدوا حتى ريال. والملعب لا نستفيد منه”.
وختم الدرهم كلامه بالقول “أنا عييت. رجعوا الفريق لابن سليمان. ما يمكنش نخسر رزق ولادي”، ثم صفق الباب وغادر القاعة، وسط ذهول الحاضرين.

ويعاني شباب المسيرة منذ مواسم مشاكل مادية كبيرة، أرخت بظلالها على الفريق الذي يتعرض أيضا لمضايقات سياسية، من قبل حزب منافس للرئيس حسن الدرهم، وكان من تبعات ذلك طرده من ملعب الشيخ محمد لغظف بالعيون.

ويستقر شباب المسيرة بالعيون منذ 1996، بعدما انتقل إليها من ابن سليمان، حيث كان اسمه جمعية القوات المساعدة لابن سليمان.
ويعاني الفريق الصحراوي مشاكل أخرى، على مستوى التسيير، خصوصا بعد ابتعاد الكاتب العام السابق عبد الواحد بالعيساوي، بعد 40 سنة قضاها بالفريق.

وغادر الفريق عدد من اللاعبين، بعد أن عجز الفريق عن إقناعهم بتجديد عقودهم بسبب الأوضاع التي يعيشها، وفي مقدمتهم حمزة بورزوق، المنتقل إلى المغرب الفاسي، وعبد اللطيف ند لحس، المنتقل إلى نهضة الزمامرة.

عبد الإله المتقي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى