fbpx
تقارير

زوجة زعيم “بوليساريو” تصفع قياديين في الجبهة

احتجاجات بتندوف لرفض تسلط خديجة حمدي والمطالبة بإطلاق سراح قياديين محتجزين لدى المخابرات الجزائرية

نظم أعيان صحراويون، يوم الثلاثاء الماضي، وقفة احتجاجية أمام مقر إقامة محمد عبد العزيز المراكشي بمخيمات تندوف، احتجاجا على اعتقال مخابرات بوليساريو ثلاثة قياديين، صفعت اثنين منهم، خديجة حمدي، وزيرة ثقافة الجمهورية الوهمية وزوجة “رئيسها” الذي يتحكم فيه جنرالات الجزائر.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   


زر الذهاب إلى الأعلى
Ads Blocker Image Powered by Code Help Pro

أنتم تستعملون حاجب إعلانات

أنتم تستخدمون أدوات لحجب الإعلانات. يرجى تعطيل مانع الإعلانات قبل تصفح الموقع.