fbpx
أســــــرة

الأكل الشره اضطراب نفسي

حالات كثيرة تفقد السيطرة على تناول كميات كبيرة من الطعام

يعاني بعض الأشخاص اضطرابات الأكل، خاصة حين يتعلق الأمر باجتياز أزمات نفسية أو مواجهة مواقف صعبة، الأمر الذي يحتاج إلى أخذ كثير من الاحتياطات بشأنه.
وتعتبر اضطرابات الأكل بمثابة خلل في النظام الغذائي وواحدة من الأمراض النفسية الخطيرة التي تنطوي على اختلالات تصيب سلوكيات الأكل، مثل مرض فقدان الشهية، والشره المرضي العصبي، ونوبات الأكل الشره.
وتعتبر التاثيرات الوراثية والنفسية والبيئية والاجتماعية والبيولوجية عوامل خطرفي ما يخص الإصابة باضطرابات الأكل، التي من شأنها أن تؤثر على أي شخص، بغض النظر عن عمره وجنسه، مع الأخذ بعين الاعتبار أن خطر إصابة النساء، خاصة بين 12 سنة و20، يعد أعلى.
وليس هناك من طريقة معروفة لمنع اضطرابات الأكل، ولكن العلاج المبكر سيما لدى الأطفال، قد يكون الطريقة الأمثل لمنع تطور الحالة، إذ يمكن ملاحظة العلامات الأولية والبحث عن العلاج الفوري للحد من المضاعفات.
ومن جهة أخرى، يمكن لأفراد العائلة والبيئة المحيطة أن يكون لها تأثير على تطور اضطرابات الأكل، فالأهل يلعبون دورا أساسيا في ما يتعرض له طفلهم، وبالتالي ينبغي أن يكونوا بمثابة نموذج وقدوة وألا يعرضوا أطفالهم للضغوط إزاء زيادة الوزن أو تصنيف الآخرين بحسب وزنهم.
ويعد العلاج النفسي، إلى جانب أدوية معينة من أساسيات مواجهة مشكل نوبات الأكل الشره، إذ يساعد الشخص ليكون قادرا على اختيار التغذية اللازمة، والحد من ممارسة التمارين بشكل مفرط والتوقف عن عادات تناول العقاقير المطهرة.
وتتجلى أبرز أعراض نوبات الأكل الشره في عدم التوازن في ما يتعلق بكهرباء الجسم، وهذا يمكن أن يؤدي إلى السكتة الدماغية أو النوبات القلبية، إلى جانب اضطراب الارتجاع المعدي المريئي، ومشاكل الجهاز الهضمي الأخرى والشعور بالجفاف الشديد، والإصابة بالتهابات مزمنة والتهاب الحنجرة، وأيضا الرغبة في تناول كميات كبيرة من الطعام، إذ يفقد كثير من الأشخاص السيطرة على ذلك.
وفي هذا الصدد، يمكن أن تشمل الأعراض تناول كميات كبيرة من الأكل بشكل غير اعتيادي في وقت محدد، رغم عدم الشعور بالجوع، وأيضا تناول الأكل بشكل سريع خلال الشعور بتلك الحالة وتناول الأكل وحيدا أو في السر لتفادي الإحراج.
أ. ك

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى