fbpx
صورة الأولى

المعذبـون…!

ضاعفت الثلوج المتساقطة على منطقة أيت عبدي أولغازي بإملشيل، معاناة السكان، حيث الخصاص والهشاشة، حولا الصغار والكبار إلى باحثين عن الملاذ، فلا ربط بالماء أو الكهرباء، ولا حطب تدفئة ولا هم يحزنون. المواطنون بهذه المنطقة المنسية، متفائلون رغم كل شيء وكأنهم ينتظرون الذي يأتي أو لا يأتي.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى