fbpx
أســــــرة

أمراض عصبية تفقد الوزن

المرضى يخشون السمنة رغم أنهم نحاف

قد يعاني الكثير من الأشخاص  مشكل النحافة، الأمر الذي يؤثر عليهم بشكل سلبي. ففي الوقت الذي تكون فيه أسباب فقدان الكثير من الوزن، عضوية، نجد أن أمراضا أخرى عصبية  ونفسية لها علاقة أيضا بالموضوع.
 ومن بين تلك الأمراض، حسب ما  يؤكده الاختصاصيون،  فقدان الشهية العصبي، أي الاعتماد على نظام غذائي قليل السعرات، أو الامتناع عن تناول الطعام، الأمر الذي  يترتب عنه فقدان نسبة مهمة من الوزن، مع الإحساس الدائم بالخوف من الزيادة في الوزن، أو الاعتقاد الدائم بأن الوزن زائد.
ويمكن أن تترتب عن هذا المرض، مشاكل صحية كثيرة منها  تخلخل العظم الذي يحدث نتيجة اعتماد  نظام غذائي خال غير متوازن،  وفقر الدم، ومشاكل وظيفية في الكبد والتي تظهر، غالبا، نتيجة الاجتفاف أو استعمال خاطئ للمواد التي تسبب الإسهال، إلى جانب مشاكل في القلب وانخفاض الضغط الدموي.
كما أنه من بين الأمراض النفسية التي تسبب النحافة، الشراهة العصبية، أو اضطراب النهم الدائم للطعام، ويقصد به تناول كميات كبيرة من الطعام في فترة وجيزة، قبل أن يرغم المريض نفسه على التقيؤ مع الإفراط في استخدام الملينات.
ويعتبر الاختصاصيون أن الاضطرابين يظهران، غالبا، في سن المراهقة، علما أن 90 في المائة من المصابين بهما من فئة النساء، مؤكدين أن المرضى يبدؤون بإلغاء بعض أنواع الأطعمة من وجباتهم، اعتقادا منهم أنهم يعانون السمنة، إلى أن يتطور الأمر.
ويشير الاختصاصيون إلى أن المرضى، تتدهور، مع مرور الوقت، حالتهم الصحية، وتختفي نضارة بشرتهم،  ويشحب جلدهم ويصبح أصفر اللون. كما انه  من أعرض الإصابة بالأمراض العصبية المسببة للنحافة، تقصف الشعر وتكسر الأظافر، والإصابة بالإمساك وفقر الدم وتورم المفاصل والإحساس بالبرودة معظم الوقت، وتوقف أو اضطراب الدورة الشهرية، مع الصعوبة في التركيز وتشتت التفكير، وظهور تقرحات بطيئة الشفاء أو لا تلتئم نهائيا.
ويخشى أيضا المصابون بمرض الشراهة، الزيادة في الوزن، غير أنهم على عكس المصابين بفقدان الشهية العصبي، غالبا ما يدركون أن سلوكهم غير طبيعي، لكن في الوقت ذاته قد يصابون بالاكتئاب بعد تناولهم وجبة طعام دسمة.
ومن بين المضاعفات التي قد يعانيها المرضى، الإرهاق الشديد والهزال، والإمساك وانتفاخ البطن، وتورم الغدد اللعابية، وتآكل الأسنان، وبسبب التعرض المستمر لأحماض المعدة نتيجة للقيء المتكرر تظهر تقرحات الحلق والجفاف الشديد في الجسم، الذي يفقد عنصر البوتاسيوم، وقد يحدث تمزق في المريء أيضا.
يشار  إلى أنه بالإضافة إلى الأمراض العصبية، من الممكن أن تكون أمراض  نفسية من أسباب الإصابة بالنحافة، إذ يعتبر الاختصاصيون أن المشاكل  العائلية التي تواجه الشخص، من قبيل الانفصال العاطفي والطلاق، ووفاة شخص قريب، وضغوطات الامتحانات أو مشاكل العمل، قد تقود إلى الإصابة بالضغوطات النفسية والاكتئاب المرتبط بفقدان الشهية.
إيمان رضيف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى