fbpx
صورة الأولى

مجزرة لاس فيغاس

لقي حوالي خمسين شخصا مصرعهم، وأصيب أزيد من 200 بجروح متفاوتة الخطورة، بعد إطلاق نار، أول أمس (الأحد)، داخل منتجع بلاس فيغاس الأمريكية، من قبل مسلحين. وخلفت المجزرة حالة خوف واستياء، بالنظر إلى حجم الخسائر البشرية في الحادث الذي يعتبر الأكثر دموية في السنوات الأخيرة.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى