fbpx
أســــــرة

المحفظات الثقيلة تسبب اعوجاج الظهر

يعاني أغلب الأطفال مشاكل تتجلى في ثقل المحفظات المدرسية المملوءة بالكتب، الأمر الذي قالت عنه الدكتورة سارة حجي إنه يؤدي إلى إصابتهم بآلام في العضلات والشعور المستمر بالتعب وكذلك اعوجاج الظهر في مرحلة أخرى، سيما أنهم يكونون في طور النمو.
وأكدت الدكتورة سارة حجي أنه خلال الخمس عشرة سنة الأخيرة أصبح عدد كبير من الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 14 سنة يعانون مشاكل في العظام والمفاصل بسبب المحفظات الثقيلة، الأمر الذي ينبغي إيجاد حل له من قبل الجهات المعنية. وفي بعض الأحيان يكون وزن الحقيبة المدرسية ضعف وزن الطفل، الأمر الذي يكون بمثابة عذاب يومي بالنسبة إليه ويكون له تأثير ليس فقط على الظهر، بل حتى على الساقين نتيجة عدم القدرة على السير بشكل طبيعي.
وفي هذا الصدد، أكدت دراسة للجمعية الأمريكية للعناية بالظهر، أن نصف التلاميذ معرضون للإصابة بآلام وتقوس في الظهر عند بلوغهم سن الرابعة عشرة، سيما أنهم يعانون بصورة يومية بسبب عبء هذا الحمل الثقيل في فترة الصباح وعند العودة إلى المنزل. وأشارت الدراسة ذاتها إلى أن 61 في المائة من التلاميذ يحملون حقائب تزيد على 10 في المائة من أوزانهم، موضحة أن المحفظات الثقيلة تشكل خطرا على الكتفين والعمود الفقري، وتتسبب في تشوه الجسم واعوجاج الظهر. وأضافت الدراسة ذاتها أن هناك خطورة عند تعرض الطفل للإصابة بشد عضلي أو الألم في الظهر أو اتخاذ جسمه لوضعيات خاطئة بسبب المحفظات المدرسية.
ومن بين الأضرار الناتجة عن المحفظات الثقيلة أنها تؤثر على وظائف الرئة سلبا نتيجة ميل العمود الفقري جانبيا، وبالتالي تغير حركة الرئة في التنفس، وظهور مشاكل في الأضلاع وعضلات العنق وأعلى وأسفل الظهر والكتفين والساقين والقدمين.
أ. ك

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق