fbpx
أخبار 24/24وطنية

عبد الكريم غلاب في ذمة الله

توفي الصحافي والكاتب المغربي عبد الكريم غلاب، أمس الأحد بالجديدة، عن عمر ناهز 98 عاما، وذلك حسبما علم لدى أقاربه.

وكان الصحفي والكاتب والسياسي من أبرز المدافعين عن القضايا الوطنية، منذ فجر الحركة الوطنية.

ولدى الراحل الذي أدار جريدة العلم لسنوات طويلة امتدت حتى العام 2000، العديد من الأعمال التي أغنت المكتبة العربية، من بينها مقالات صحفية ومقالات رأي، وروايات، ودراسات حول الإسلام واللسانيات والفكر.

وساهم الراحل، وهو خريج جامعة القرويين وجامعة القاهرة، في إحداث اتحاد كتاب المغرب الذي ترأسه بين 1968 و1976.

ومن بين أعمال الراحل، الذي كان عضوا بأكاديمية المملكة، “نبذات فكر” و”في الثقافة والأدب” و”في الفكر السياسي”، إلى جانب العديد من المؤلفات ك”دفنا الماضي” و”المعلم علي” و”أخرجها من الجنة”. وسيوارى جثمان الفقيد الثرى بعد ظهر يوم غد الثلاثاء بالرباط.

تعليق واحد

  1. تغمده الله برحمته
    عزاؤنا الى اسرته الصغيرة
    والاسرة الاستقلالية
    والى الشعب المغربي كافة
    رحمة الله عليه
    كان رجل دولة بامتياز
    اننا لله و اننا اليه لراجعون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى