fbpx
ملف الصباح

الشواطئ الخاصة… مرتع “التصياد”

“مصطافات” في كامل زينتهن وبهرجتهن يقصدنها للحصول على زبون “مفيك” تحولت مجموعة من الشواطئ الخاصة الواقعة على مشارف البيضاء ونواحيها، إلى فضاء ل»التدبار» و»التصياد»، تقصدها الفتيات من مختلف الأعمار والمستويات الاجتماعية، وهن في كامل زينتهن وبهرجتهن، ليس بغرض السباحة أو أخذ حمام شمس، بل من أجل الحصول على زبون «مفيك»،أكمل القراءة »


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى