fbpx
الأولى

سقوط قاتل عشيق شقيقته بسلاح شرطي

أمن سلا أوقفه إثر ارتكاب سرقة والبحث كشف أنه تورط في جريمة قتل بمسدس مسروق

سقط صيد ثمين في قبضة فرقة الدراجات النارية بالمنطقة الأمنية الأمنية الإقليمية بسلا، الأربعاء الماضي، بعدما ارتكب سرقة بالعنف، وأثناء تنقيط اسمه تبين أنه موضوع مذكرة بحث على الصعيد الوطني بعدما سرق سلاحا وظيفيا لشرطي بالبيضاء واستعمله في تصفية عشيق شقيقته، واختفى عن الأنظار.
وكشف مصدر مطلع أن مواطنين حاصروا الموقوف بعد تنفيذه سرقة في حق خياطة بحي اشماعو، مساء الأربعاء الماضي، وتدخلت دورية لفرقة الدراجات النارية وتسلمته منهم. وبعد تنقيط اسمه، تبين أنه مبحوث عنه في جريمة قتل باستعمال السلاح الناري في 2014، وأمرت النيابة العامة بالتحقيق معه في السرقة بالعنف، وبعدها أحالته على المصلحة الولائية للشرطة القضائية بالبيضاء.
واستنادا إلى المصدر نفسه، استدعت الضابطة القضائية بسلا الضحية التي تعرضت للسرقة بمحيط مركب تجاري كبير، واستمعت إلى أقوالها في محاضر رسمية، كما استمعت فرقة الدراجات النارية أثناء إنجازها محاضر الإيقاف والتفتيش والحجز إلى شهود حاصروا الموقوف ومنعوه إلى حين حضور الأمن.
إلى ذلك، اعترف الموقوف أمام فرقة الشرطة القضائية بسلا بسرقة مسدس رجل أمن بالبيضاء سنة 2014 وتصفية عشيق شقيقته، مضيفا أن الهالك كان قوي البنية الجسمانية ويحتقره أمام معارفه فقرر الانتقام منه بالترصد لشرطي في جلسة والسطو على سلاحه الوظيفي واستعماله في الجريمة، وبعدها حررت في حقه الضابطة القضائية مذكرة بحث على الصعيد الوطني.
وغادر الموقوف البيضاء سرا إلى سلا التي استقر بها دون أن تطوله يد عناصر الشرطة إلى أن سقط في قبضة المواطنين مساء الأربعاء الماضي.
ومن المحتمل أن تكون فرقة الشرطة القضائية بسلا، أحالت الموقوف صباح أمس (الجمعة) على الشرطة القضائية بالبيضاء لمواصلة التحقيق معه في الاتهامات المنسوبة إليه في جريمة قتل باستعمال السلاح الناري، كما ستواجهه برجل الأمن وكذا عائلة الهالك المطالبين بالحق المدني.
وعلمت «الصباح» أن الموقوف سبق له ارتكاب جناية بالبيضاء وقضى عقوبة حبسية نافذة بسجن عكاشة، وبعد مغادرته أسوار المؤسسة السجنية بأسابيع، اكتشف أن شقيقته على علاقة عاطفية مع شاب، وأنه لا حديث بين أبناء حيه سوى عن هذه العلاقة، ما أثر عليه نفسيا وقرر قتله باستعمال السلاح الوظيفي لرجل الأمن.
وينتظر أن تكشف الأبحاث الجارية تحت إشراف النيابة العامة سواء بمحكمة الاستئناف بالبيضاء أو ابتدائية سلا، عن وقائع جديدة، وما إذا كان الموقوف تورط في أفعال جرمية أخرى لحظة اختفائه عن الأنظار مدة ثلاث سنوات، ومغادرته البيضاء للاستقرار بسلا حتى لا يثير الانتباه.
عبد الحليم لعريبي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق