صورة الأولى

ضبابية ماكرون!

تتربص أزمة جديدة بالعلاقات المغربية الفرنسية، إذ لم يبادل إمانويل ماكرون، الرئيس الجديد للجمهورية، المملكة الود، ساعات قبيل تسلمه لمهامه بشكل رسمي أمس (الأحد)، فعلى خلاف تصريحه السابق بالتزام الحياد في الخلافات بين المغرب والجزائر، قام بتزكية ليلى عايشي، أشهر برلمانية فرنسية مساندة لـ “بوليساريو “، مرشحة في الانتخابات التشريعية ليونيو المقبل بدائرة “شمال وغرب إفريقيا “، التي تضم، علاوة على المملكة، 14 بلدا إفريقيا يوجد فيها ناخبون فرنسيون. (أ ف ب)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق