fbpx
الأولى

وزراء “بيجيدي” يقاطعون المؤسسات الدستورية

بنكيران ينقل معركته مع “البام” إلى مؤسسات الدولة ويُحدث انقساما بين وزراء حكومته

قاطع وزراء «بيجيدي» في حكومة بنكيران، نشاطا رسميا لمجلس المستشارين حول الجهات، في حين حضره الوزير المنتدب في الداخلية، الشرقي الضريس، عن الحكومة نفسها التي قاطع جزء من وزرائها اللقاء. ويبدو أن الخلاف السياسي بين العدالة والتنمية والأصالة والمعاصرة، كان وراء قرار المقاطعة الجماعية، خاصة أن الغرفة الثانية يرأسها «البام»، وهو ما يثير اتهامات «بيجيدي» لبعض الفرق في الغرفة الثانية، رغم أن الحزب نفسه يتوفر على فريق داخل الغرفة الثانية، كما أن وزراءها يحضرون جلسات المساءلة الأسبوعية.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى