fbpx
وطنية

عاطلو طانطان يهددون بإحراق أنفسهم

هدد أعضاء من فرع الجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين بالمغرب بطانطان بإحراق أنفسهم في خطوة تصعيدية، ردا على معايير اعتبروها “مجحفة” و”متناقضة” لقبول طلبات توظيف العاطلين حملة الشهادات لملء عدد من المناصب ببعض الإدارات العمومية.
وأكد العاطلون عزمهم على التصعيد وخوض معارك نضالية وحقوقية تحت شعار “إما الشغل أو الممات”، “دون مهادنة ولا استكانة لانتزاع حقوقنا، وعلى رأسها حقنا الدستوري في الشغل القار”. واستغرب عضو من الجمعية عدم تبني إعلان الطلبات من طرف أي جهة رسمية باعتبار أنه لم يتم إرفاقه بختم أو الإمضاء عليه من الجهة المسؤولة، متسائلا ما إن كان عدد المناصب المخصصة لإقليم طانطان سيصل مستوى تطلعات المعطلين بالإقليم، علما أن هناك عاطلين مجازين وتقنيين منذ سنة 1996 إلى غاية السنة الجارية. وأضاف “هذه المعطيات تجعلنا نتساءل حول مدى جدية هذا الإعلان، وما إن كان فقط محاولة للتخفيف من الوضع الاجتماعي والاقتصادي المزري والمأساوي بالإقليم” .
وأضاف المصدر ذاته أن «قرار التصعيد يأتي لحمل القائمين على ملف التشغيل بالإقليم على استيعاب أننا مصرون على معرفة حقيقة الإعلان الأخير المتعلق بدفع ملفات التوظيف، وننتظر البت الفوري والعاجل لملف المناصب الشاغرة بعمالة الإقليم وبلديتي طانطان والوطية التي انتظرناها منذ أزيد من أربع  سنوات، رغم كل أشكال الاحتجاج التي خضناها والحوارات مع المسؤوليين والمنتخبين بالإقليم دون استثناء، لم تسفر سوى عن وعود».
هجر المغلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق