fbpx
ملف الصباح

67 في المائة من الشباب المغربي متفائلون

92 في المائة منهم يعتبرون الدين نواة هويتهم ويريدون المشاركة في التغيير

الثمن الذي تدفعه المجتمعات بسبب إهمالها الشباب «غال جدا». هذا ما خلصت إليه دراسة عالمية استهدفت 32 ألفا و714 شابا في 25 بلدا من القارات الخمس، ضمنهم شباب مغاربة، أعدتها مؤسسة الحراك السياسي ونشرت نتائجها في يناير الماضي.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى