fbpx
ملف الصباح

العروسي… صوت الجبل : رائحة “البارود” تفوح من أغانيه

ليست “رقصة البارود” وحدها التي وازت تجربة الراحل محمد العروسي في الدعوة لشحن الهمم لمقاومة المستعمر، باعتبارها تأريخا لوقائع المعركة الفنية التي يخوضها الراقصون المقاتلون لما تعوض الكلمة والأدوات الفنية بنادق الحرب، منذ انطلاقتها بإنشاد العيطة


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى