fbpx
وطنية

NSO: لن نجيب على مزاعم التجسس التي تطال شركتنا وكلها أكاذيب

 

ذكرت شركة “إن إس أو” أنها لن تجيب على استفسارات وسائل إعلام، حول مزاعم تجسس، وأنها لن تدخل في هذه اللعبة المنطوية على أكاذيب وافتراءات.
وأكدت الشركة أن اللائحة المزعومة المنتشرة في وسائل الإعلام، لا علاقة لها بالشركة المتخصصة في مجال التكنولوجيا والاتصال، وأنها لا تستغل أبدا معلومات زبنائها.
وشددت الشركة نفسها، أنها تراقب عملية التعاطي مع المعطيات الخاصة لزبنائها، بشكل مستمر، لرصد أي استغلال ضد القانون، مشيرة أنها تدعم الحكومات والدول لمواجهة الإرهاب ولتفكيك شبكات الاتجار في المخدرات واستغلال القاصرين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى