fbpx
أخبار 24/24

مراكش.. مشروع رائد لمحاربة سوء معاملة الأطفال

تتعبأ المنظمتان غير الحكوميتان “الكرم” و”ميكيل”، العاملتان في مجال حماية الطفولة، لوقف “الاعتداءات والتجاوزات وكل أنواع العنف” التي تطال هذه الفئة، عبر حملة “أبدا من دون إنذاري”، كمشروع رائد لمحاربة سوء معاملة الأطفال.

وتتوخى المنظمتان، من خلال هذه المبادرة التي سيتم إطلاقها بمناسبة اليوم العالمي للأطفال ضحايا سوء المعاملة (4 يونيو)، “التحوط من العنف الذي يطال الأطفال من خلال الاستباق ومنع الفعل أساسا”.

وفي السياق ذاته، أوضح بيان مشترك عن الهيئتين أن الاقتراح يروم تمكين كل طفل من جهاز إنذار للدفاع الذاتي، مشيرا إلى أنه “ليس هناك شك في أن مثل هذا الجهاز بإمكانه منع الآفات والصدمات وإنقاذ الحيوات”.

وأضاف أنه في سياق الاعتداء، بإمكان الأطفال إطلاق إنذار للفت انتباه المارة والمحيط، لحمل المعتدي على التراجع عن فعله مخافة انكشاف أمره.

وأشار إلى أنه سيستفيد من المرحلة الأولى التجريبية من هذه العملية 700 شاب من جهة مراكش – آسفي، مضيفا أن المستفيدين الأوائل هم الأطفال الخارجيون والداخليون للمنظمة غير الحكومية “الكرم”، وأطفال المدارس الابتدائية وشباب دور الطالب.

ويعد الوسط المدرسي المكان المواتي لتفشي العنف، مما يتعين معه إعمال التحسيس وتلقين الأطفال السبل القمينة بمواجهته والتعريف بعواقبه.

وخلص المصدر إلى أنه سيجري توزيع أولى إنذارات الدفاع الذاتي خلال الفترة مابين فاتح و4 يونيو المقبل مع القيام بمواكبة من خلال برنامج مقاربة وقاية من العنف بالمدرسة وبالأماكن العامة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى