fbpx
الرياضة

إياب شائك ينتظر الرجاء بتونس

سلامي: متفائل رغم الفوز الصغير في الذهاب وسعيد بعدم إصابة لاعبين آخرين

قال جمال سلامي، مدرب الرجاء الرياضي لكرة القدم، إنه سعيد بعدم إصابة أي لاعب، خلال فوز فريقه على الاتحاد المنستيري التونسي بهدف لصفر، أول أمس (الأحد)، لحساب ذهاب ما قبل مجموعات كأس الكنفدرالية الإفريقية لكرة القدم «كاف».
وجرت المباراة بملعب محمد الخامس بالبيضاء، وافتقد فيها الرجاء خدمات لاعبين مهمين هم محسن متولي ونوح السعداوي وعبد الإله مذكور، الذي اكتفى ببعض الدقائق في الجولة الثانية.
وهنأ سلامي في تصريح بعد المباراة، لاعبيه على مجهوداتهم، رغم أنهم لم يلعبوا طيلة 40 يوما، مع غياب مباريات إعدادية، لكنه تأسف على إهدار بعض الفرص التي كانت ستجعل النتيجة أكبر.
وأضاف سلامي أنه سيفكر في تدارك الأمر في مباراة الإياب، واصفا الفوز بهدف لصفر ب»النتيجة الجيدة»، التي تعد في صالح فريقه، في انتظار مباراة الإياب بتونس بعد أيام.
وسجل الهدف الوحيد للرجاء محمود بنحليب في الدقيقة 36، فيما أضاع سفيان رحيمي فرصا عديدة في الشوط الثاني.
وتنتظر الفريق الأخضر مباراة الإياب بتونس، الأحد المقبل، إذ من المقرر أن يسافر الجمعة المقبل، بعد إجراء حصة تدريبية.

جردة: قادرون على الفوز بتونس

قال سعد جردة الشابي، مدرب الاتحاد المنستيري، إنه سعيد بلاعبيه ومستواهم أمام الرجاء، مبرزا أنهم طبقوا تعليماته بالحرف.
وأوضح مدرب الفريق التونسي أنه ينتظر مباراة قوية في الإياب، لكنه متفائل بفريقه، وأنه بإمكانه تحقيق الفوز بتونس والتأهل لمجموعات كأس «كاف».
وأضاف الشابي أنه يحترم كل الفرق التي ينافسها، لكن لاعبيه لا يخافون من أي أحد، متمنيا أن ينال فريقه التأهل في تونس.

الأندلسي يبحث عن مخرج للمنحة

أوضحت مصادر ل»الصباح» أن الرجاء الرياضي يفكر في إنهاء الحجر القائم على منحة الجامعة الملكية لكرة القدم الخاصة بالبث التلفزيوني، والتي لا يستفيد منها الفريق الأخضر بناء على اتفاق مسبق لتأدية مستحقات عالقة للاعبين سابقين، لجؤوا للجنة النزاعات لاستخلاصها. وتمكن المكتب المسير السابق للرجاء، بقيادة الرئيس المستقيل جواد الزيات، من إقناع الجامعة بالتخلي عن منحة البث التلفزيوني، مقابل تأدية مستحقات اللاعبين الذين وضعوا شكاياتهم، وعددهم كبير، غير أن طول المدة، دفع مسؤولي الرجاء إلى التفكير في مخرج آخر.
وينتظر الرجاء مآل نهائي كأس محمد السادس للأندية البطلة، أمام اتحاد جدة السعودي، بغية صرف مستحقات بعض اللاعبين الحاليين أولا، ثم التفكير في إنهاء ديون لاعبين سابقين.
العقيد درغام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى