fbpx
أخبار 24/24

ارتفاع حصيلة ضحايا هجوم فيينا المسلح

ارتفعت حصيلة ضحايا الهجوم المسلح الذي وقع ليل الإثنين، في وسط فيينا، إلى قتيلين بعد وفاة امرأة متأثرة بجروحها، بحسب ما نقل التلفزيون النمساوي العمومي “أو آر أف” عن رئيس بلدية العاصمة.

وقال رئيس البلدية، مايكل لودفيغ، عبر التلفزيون، إنه “بعد هذه الجريمة المروعة، توفيت امرأة متأثرة بجروحها”، لتصبح بذلك ثاني ضحية للهجوم الذي حصد في وقت سابق حياة أحد المارة وأوقع 14 جريحا، في حين أردت الشرطة أحد منفذيه قتيلا وما زالت تطارد مهاجما آخر واحدا على الأقل.

وشارك في الهجوم الذي وقع في الساعة الثامنة مساء، بالتوقيت المحلي، “العديد من المشتبه بهم المسلحين ببنادق”، وفق ما أفادت الشرطة النمسوية في حسابها على تويتر، مشيرة إلى إنه “حصل إطلاق نار في ستة مواقع”.

وفي حين ركزت وسائل إعلام محلية على أن الهجوم وقع قرب كنيس كبير في وسط العاصمة، كتب رئيس الطائفة الإسرائيلية في فيينا أوسكار دويتش على تويتر “حتى الآن، لا يمكن تحديد ما إذا كان المستهدف هو الكنيس أم لا”.

ولم تتبن الهجوم أي جهة في الحال كما لم تنشر السلطات أي تفاصيل عن هوية المهاجمين أو دوافعهم المحتملة.

ووقعت عمليات إطلاق النار في وقت مبكر من المساء، قبيل ساعات من دخول إجراءات الإغلاق العام المرتبطة بكوفيد-19 التي اضطرت النمسا لإعادة فرضها في محاولة للسيطرة على الموجة الوبائية الثانية التي تمر بها البلاد.

وقال وزير الداخلية كارل نيهامر إن الهجوم نفذه عدد من المسلحين وإن “واحدا منهم على الأقل لا يزال فارا”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى