fbpx
حوادث

وفاة حارس ليلي في ظروف غامضة

عثر مساء أول أمس (الأحد) على جثة رجل في عقده السادس تقريبا، بكشك قرب المحطة الطرقية بأزمور. وكشفت مصادر أمنية لـ “الصباح”، أن مواطنين اكتشفوا وفاة الرجل الذي كان يشتغل حارسا ليليا لأحد الأحياء السكنية بحي القامرة التابع للنفوذ الترابي للملحقة الإدارية الثانية.
وأكدت المصادر نفسها، أن الحارس المتوفى، كان يعاني بعض الأمراض المزمنة، ومن المحتمل جدا أن تكون نوبة مرضية مفاجئة تسببت في وفاته داخل الكشك الذي يستقر به.
وفور علمها بالحادث، انتقلت الضابطة القضائية التابعة لمفوضية الأمن الوطني، رفقة عناصر الوقاية المدنية والسلطة المحلية إلى المكان، للوقوف على حيثيات الوفاة. وقامت بمعاينة جثة الهالك وحرصت على توجيهها على متن سيارة نقل الموتى، إلى مستودع الأموات التابع للمستشفى الإقليمي محمد الخامس بالجديدة. وأمرت النيابة العامة المختصة بإخضاعها لعملية التشريح الطبي لتحديد أسباب وملابسات الوفاة.
أحمد ذو الرشاد (آزمور)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى