fbpx
تقارير

التجمع يعقد مجلسه الوطني وسط انتقادات معارضي مزوار

قررت قيادة “الأحرار” بعد طول انتظار، عقد اجتماع المجلس الوطني للحزب في ثلاثين مارس الجاري بالرباط، وهو ثاني مجلس وطني بعد انعقاد المؤتمر الوطني الخامس، سيعقد لاستكمال هياكل الحزب والمصادقة على القانون الداخلي وتكوين اللجان.
وترى عناصر معارضة لقيادة الحزب الجديدة أن الإبقاء على دورة المجلس الوطني مفتوحة، رغم مرور أكثر من 10 أشهر على انعقادها، دليل قاطع على عدم السهر على احترام الشرعية وقوانين الحزب وإصرار صارخ على الدوس عليهما، وهو ما ينم وفق تعبير بيان


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى