fbpx
أســــــرة

التوتر يضر بصحة الفم والأسنان

خبراء أثبتوا أن نوبات التوتر الشديدة تؤدي إلى أمراض اللثة وقرح الفم  

 من الممكن أن يشعر الشخص الذي يعاني التوتر بصداع مؤلم أو وجع في المعدة، وأحيانا دوارا، لكن التوتر الشديد يمكنه أن يؤثر سلبا على صحة الأسنان واللثة وصحة الفم بشكل عام.
وأثبت الخبراء والأخصائيون أن الإصابة بنوبة شديدة من القلق والتوتر تسبب مشاكل عديدة في الفم، أبرزها قرح الفم، ويتعلق الأمر بقرح صغيرة


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى