fbpx
الصباح الفني

جريمتا قتل بالشماعية

عناصر الدرك الملكي عجزت عن إيقاف متهم وتحديد هوية آخرين

دقت فعاليات جمعوية بالشماعية ناقوس الخطر بسبب ارتفاع الجرائم، إذ وقعت في يوم واحد جريمتا قتل منفصلتان، الأولى ذهب ضحيتها متوسل، والثاني شاب في عقده الثالث، ما يزيد الضغط على مصالح الدرك بالمدينة من طرف المواطنين بعد عجزها عن القبض على المتهمين.

تحريات عناصر الدرك

تقوم عناصر الدرك الملكي بالشماعية واليوسفية، منذ مساء الجمعة الماضي، بعدة تحريات، قصد فك لغز الجريمتين، في حين يزداد الضغط على مصالح الدرك الملكي، من طرف الشارع المحلي، إذ بادرت جمعيات من المجتمع المدني وكذا العديد من المواطنين، إلى توقيع عرائض استنكارية، تشجب وتستنكر ما آل إليه الوضع الأمني بالمدينة.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى