fbpx
أخبار 24/24

عالقون في دبي: “كرهنا راسنا حيت مغاربة”

علم موقع”الصباح” أن المغاربة العالقين في الإمارات، والممنوعين من العودة إلى البلاد بعد وقف حركة المطارات والتنقل الجوي في الإمارات وفي المغرب، يعانون كثيرا بسبب حاجتهم إلى المسكن والأدوية والمال، خاصة أن عددا كبيرا منهم من الكبار في السن أو المصابين بأمراض مزمنة.

وأكد مغاربة عالقون في دبي، في اتصال مع الموقع، أن القنصلية المغربية أغلقت أبوابها في وجههم، ولا تجيب على اتصالاتهم ولا تمنحهم أي معلومة من شأنها أن تطمئنهم، والأمر نفسه يمكن قوله بالنسبة إلى شركة الطيران المغربية التي حجزوا عليها تذاكرهم.
واحدة من المغربيات العالقات رفقة زوجها ووالدتها، قالت في تصريح للموقع “حنا مكرفصين ومقهورين هنايا… لا أحد يهتم لنا… نهيم في بلد غريب لا مأوى لنا ولا نجد ما نأكله. وحتى طلب الصدقة ممنوع هنا في البلد الذي يعرف حظر تجول، وإلا كنا مددنا أيدينا… لا أحد يجيب على أسئلتنا وكأنما حشرات…وقد وصل بنا الوضع إلى درجة كرهنا فيها أننا مغاربة”.
وأضاف مواطن آخر ، شارك، بحكم عمله، في مؤتمر دولي بدبي، قبل أن يجد نفسه عالقا في الإمارات بعد إغلاق المجال الجوي “جميع مواطني الدول الأخرى يجدون من يسمع لهم ويحل مشاكلهم، إلا المغاربة. المسؤولون في القنصلية يعاملوننا بحال الزبل. نفهم أن الوضع في المغرب ليس ورديا، وأن الأمور صعبة ومعقدة، لكننا أيضا مواطنون ومن حقنا العودة إلى بلادنا”.

نورا الفواري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى