أخبار 24/24

طقوس خاصة لدفن قاضية سلا المتوفية بكورونا

 

تستمر أجواء الحزن في صفوف قضاة المجلس الأعلى للحسابات وموظفيه، بسبب الغياب الصادم لواحدة من زملائهم واحد الاطر العليا في قطاع القضاء والمحاكم المالية بالمغرب.
واشتعلت الحرارة في الهواتف منذ مساء اليوم، إذ تناقل عدد من زملائها واصدقائها خبر النعي المفجع بعد أن تابعوا في الأيام الماضية وضعها الصحي المستقر نسبيا بغرفة العزل بالمستشفى الإقليمي بسلا.
ووجد هؤلاء صعوبة في تشييع الرحلة بسبب بروتوكول الدفن الصارم المعتمد من رجال الدين بالامم المتحدة ومنظمة الصحة العالمية والمتعلق بإجراءات دفن المتوفي بوباء معدي.
وعلم موقع “الصباح” أن جثمان القاضية سيشيع صباح غد الجمعة بأحد مقابر سلا..
وقبل ذلك سيغسل بطريقة طبية موصى بها وسيتلى عليه آيات بينات من الذكر الحكيم، وسيوضع كيس معقم ومقوى بغشاء من مادة الألمنيوم المقاوم لتسرب الفيروسات، وبعد ذلك سيودع في صندوق اول ثم صندوق ثان، ثم يحمل في سيارة للوقاية المدنية في اتجاه المقبرة.
ولا يسمح سوى بعشرة من أفراد اسرتها وأقاربها من مرافقة الجثمان إلى متواه الاخير شرط أن يقفوا في مسافة بعيدة فيما يتكلف رجال الوقاية المدنية بالدفن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق