fbpx
خاص

الرياضـة تفقد توازنها بسبب كورونا

يرخي فيروس “كورونا” بظلاله على الأنشطة الرياضية، سواء ذات الطابع الرسمي والاحترافي، أو على صعيد الممارسة في القاعات والمسابح.
ولم تخرج جامعة كرة القدم بقرار في موضوع المباريات المقبلة، خلال اجتماعها أول أمس (الثلاثاء)، فيما أكد رئيسها فوزي لقجع أنها “تتابع باهتمام، وعن قرب، تطورات الفيروس، بتنسيق مع السلطات المختصة، ومدى تأثيره على أسرة كرة القدم، لاتخاذ التدابير اللازمة”.
وتقرر تأجيل طواف المغرب للدراجات، فيما طالب اتحاد الاتحادات الرياضية العربية بتأجيل الأنشطة الرياضية العربية، ويرجح أن يشمل هذا القرار كأس محمد السادس للأندية البطلة، التي يشارك فيها الرجاء الرياضي.
ويلف الغموض مصير الممارسة الرياضية بالقاعات المغطاة، والمسابح المنتشرة بكثرة في الأحياء الشعبية، فيما قدم الدكتور يونس سيحلة، طبيب بالمستشفى الإقليمي بابن سليمان، وطبيب رياضي سابق بشباب المسيرة لكرة القدم، مجموعة من النصائح لمرتادي هذه المرافق. ودعا يونس سيحلة إلى تهوية القاعات الرياضية والمسابح، من خلال الحرص على فتح النوافذ والأبواب باستمرار، وترك مساحات بين المتفرجين، وتجنب المصافحة بالأيدي.
ودعا سيحلة إلى غسل الأيدي بالصابون باستمرار.
وبخصوص الرياضيين، قال سيحلة إن النصائح التي يمكن تقديمها لهم، بشكل عام، في حال ارتفاع درجات الحرارة، بغض النظر عن السبب، التوقف فورا عن الممارسة، معتبرا أن هذا النوع من الأعراض خطير جدا بالنسبة إلى الرياضي.
عبد الإله المتقي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى