fbpx
أســــــرة

مخاطر الشهر الخامس من الحمل

إن بلوغ الشهر الخامس من الحمل يعني الوقوف في منتصف الطريق، بين أشهر مضت عانت فيها الحامل التعب والقيء والغثيان والإغماء إلى مرحلة جديدة، حيث ينمو الجنين ويزداد وزنه وطوله، وتبدأ أعضاؤه في الاكتمال بشكل ملحوظ.
ورغم أن الحامل تبدأ في الإحساس بحركة الطفل لأول مرة، إلا أنه يعتبر شهر المخاطر، حسب ما يؤكد الأطباء، موضحين اختفاء حالات الإغماء والقيء، ويكبر بطن الحامل بشكل ملحوظ، وتزداد شهيتها، وقد تعاني الإمساك وصعوبة في الهضم مع اضطرابات في المعدة، وانتفاخ في اليدين والقدمين وألم بالرأس من وقت لآخر وزيادة في ضربات القلب.
ومن بين المخاطر التي تواجهها الحامل خلال الشهر الخامس، أنها قد تصاب بعدوى بكتيرية أو جرثومية أو فطرية، إضافة إلى معاناتها مشاكل متعددة في الرحم، مثل التصاق جدرانه أو وجود أمراض ليفية، أو ضعف في العضلة، مما يعرضها للإجهاض.
ومن جهة أخرى، فإن قلة مناعة الحامل، أو تعرضها لإشعاع ضار، أو إصابتها بالقلب أو الكبد أو الأنيميا والضعف العام، مع حالة غير مستقرة نفسيا قد تؤثر بشكل سلبي على الجنين، ويمكن أن تعرضها لخطر الإجهاض.
أ . ك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق