fbpx
مجتمع

“روتيني اليومي” يفعفع “يوتيوب”

مغربيات يستعرضن أطرافهن لربح المال وجمهور مهووس بما وراء الجدران تحول محتوى “الطوندونس” المغربي في الأيام القليلة الماضية، على منصة “يوتيوب” إلى فضاء لاستعراض المؤهلات الجسدية لعدد من المغربيات، بطريقة غير مباشرة، من أجل جلب المشاهدات، لتحقيق أرباح مالية مهمة. أصبحت عبارة “روتيني اليومي” في قاموس “الويبأكمل القراءة »

هذا المحتوى خاص. يمكنكم الإشتراك في الجريدة أو مشاهدة فيديو إعلاني :للاطلاع على جميع مقالات الصباح الاشتراك

تسجيل دخول المشتركين
   


زر الذهاب إلى الأعلى