fbpx
وطنية

تجميد قوانين الأمازيغية يغضب العنصر

كسر امحند العنصر، الأمين العام للحركة الشعبية هدوءه المعتاد، ليعبر عن رفضه للتأخر الذي يعرفه مسار المصادقة على القوانين التنظيمية الخاصة بالأمازيغية.

وقال العنصر، في افتتاح الندوة الفكرية، التي نظمها الحزب بتعاون مع المنتدى الجامعي الحركي أخيرا، «إننا نعتبر الأمازيغية قضية كل المغاربة، ولن نتساهل في أن تظل القوانين التنظيمية للأمازيغية والمجلس الوطني للغات، حبيسة الجمود منذ 2011، رغم الحاجة إلى المجلس والقوانين التنظيمية».

وأكد العنصر أن المغرب تبنى خيارا لا رجعة فيه لبناء الديمقراطية على أساس الاعتراف بالتعددية، قائلا «إن الدفاع عن الأمازيغية لغة رسمية للبلاد كان حاضرا عند الحركة منذ 57 ، في الوقت الذي كان هناك من يخشى الحديث بها أو التكلم عنها».

وهاجم العنصر الذين يطالبون بالتعريب، ويرسلون أبناءهم للتعلم في معاهد اللغات، مؤكدا أن التعدد اللغوي أصبح يفرض نفسه بقوة اليوم.

وأكد العنصر أن اللغة العربية موجودة والأمازيغية يجب أن تأخذ مكانتها التي خولها الدستور، والانفتاح على اللغات الأجنبية أصبح واقعا مفروضا .

برحو بوزياني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى