fbpx
تقارير

البنك الشعبي يستقطب 260 ألف زبون

تمكنت مجموعة البنك الشعبي المركزي، خلال السنة الماضية، من كسب ثقة 260 ألف زبون جديد، لتتوسع قاعدة زبنائها وتضم في مجملها 6 ملايين زبون.

وأوضح محمد كريم منير، رئيس المجموعة، خلال ندوة صحافية، أن استقطاب زبناء جدد يرجع إلى الدينامية التي تعرفها المجموعة التي تسعى لأن تكون قريبة من المواطن وتلعب دورا فعالا في مواكبة التنمية الاقتصادية والاجتماعية، إذ وزعت ما لا يقل عن 15 مليار درهم من القروض، خلال 2018، وواكبت المجموعة بشكل قوي تطور المقاولات المغربية برفع القروض الممنوحة لهذه الفئة من الزبناء بنسبة 9.4 %، ولعبت دورا نشيطا في جمع الادخار بتعزيز دورها في هذا المجال، إذ تمثل المدخرات التي تم تجميعها 26 % من حصة السوق.

وحققت الشركات التابعة للمجموعة تطورا مهما بتحقيقها نتائج جيدة، إذ سجلت نموا ملحوظا في أرباحها، ما مكن المجموعة من تعزيز موقعها في المهن المالية. وهكذا، حققت المغرب إنجاد الدولية نموا في نشاطها بنسبة 40 %، بفضل تنفيذ إستراتيجيتها التنموية الجديدة، كما حققت “فيفاليس” من جهتها ارتفاعا في عائدها البنكي الصافي بنسبة 8 %، وأرجع مسؤولو المجموعة ذلك إلى مخططها التنموي المتعلق بقروض الاستهلاك، وعرف رقم معاملات “آبلاين” ارتفاعا بنسبة تجاوزت 8 %، وذلك بفعل العرض المقدم للشركات.

وحافظت المجموعة على ديناميتها، على الصعيد الدولي، إذ سجلت أرباحها المتأتية من الخارج ارتفاعا، فالشركات التابعة لها في إفريقيا جنوب الصحراء شهدت ارتفاعا في العائد البنكي الصافي بنسبة 14 %. وأرجع رئيس المجموعة ذلك إلى نشاط الوساطة البنكية، مشيرا إلى أن البنوك التابعة لها بإفريقيا سجلت ارتفاعا في القروض الممنوحة بنسبة 12 %، كما ارتفعت ودائع الزبناء لديها بنسبة 9 %، ما مكنها من تحسين هامش فائدة الزبناء بأزيد من 14 %.

وتمكنت فروع البنك الأطلنتي من تمويل أزيد من 100 مقاولة صغرى تسيرها نساء في منطقة غرب إفريقيا.
وأكد مواصلة المجموعة توسيع عرضها من الخدمات وتطوير مهن جديدة، منها المالية التشاركية وأنشطة الأداء وحفظ الأوراق المالية، كما تعزز موقعها في المجال الرقمي والمنتوجات ذات الصلة، عبر شركتيها المتخصصتين في هذا المجال.

وانعكست هذه الدينامية على النتائج المالية للمجموعة، إذ ارتفع العائد الصافي البنكي الموطد بنسبة 4 %، ليصل إلى 17 مليار درهم، بفضل التطور الجيد لأنشطة الوساطة في المغرب والخارج. وارتفعت النتيجة الصافية الموطدة بنسبة 3.8 %، لتصل إلى 3.5 ملايير درهم، في حين ناهزت حصة المجموعة من الأرباح الصافية مليارين و 900 مليون درهم، ما يناهز 3 ملايير درهم.

واتخذ مسؤولو المجموعة قرارا، سيعرض للمصادقة عليه من قبل الجمعية العامة، يقضي بدفع ربح للسهم في حدود 7.5 دراهم، ما يمثل زيادة بنسبة 15.4 %.

عبد الواحد كنفاوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى