fbpx
مجتمع

خنازير تتلف محاصيل زراعية بالدريوش

يشتكي العديد من سكان جماعة ” إجارماوس ” التابعة لإقليم الدريوش من تجوال قطيع من الخنازير البرية بالقرب من بيوتهم وتهديد السكان في ساعات متأخرة من الليل، إضافة إلى إتلاف محاصيلهم الزراعية بشكل كلي ما يؤثر على فلاحتهم المعيشية بشكل كبير.

وحسب أحد المتضررين فإن هذه الخنازير البرية تتجول بقطيع لا يقل عدده عن عشرة خنازير والتي تسببت في هلع كبير لدى السكان الذين باتوا تحت رحمة هجمات هذا الحيوان الموجود بكثرة بغابة ” جبل القرن ” المحاذية لهذه القرية الصغيرة.

وأكد العديد من الفلاحين بالمنطقة أن المحاصيل الزراعية هي الهدف الأول لهجمات الخنزير التي بات يشنها كل ليلة، مايصعب ردعها ولا صدها من قبل السكان لكثرتها رغم تسييجهم لأراضيهم الفلاحية، مضيفا أن بعض المناطق المفتوحة أصبحت مسجلة في أملاك الخنزير يحرم على السكان الاستفادة منها، في ظل غياب أي تدخل من قبل السلطات المحلية التي أغرقت الغابة بأفواج من الخنازير البرية.

وتبدو آثار النبش والحفر والإتلاف واضحة للعيان في الأراضي الفلاحية بالمنطقة ذاتها، نتيجة الهجمات التي ارتفعت وتيرتها في الأيام الماضية، ما يسبب لبسطاء الفلاحين أضرارا مادية جسيمة تنعكس سلبا على قوتهم المعيشي، خاصة أن أغلب الفلاحين بهذه القرية النائية لا يمتلكون الأسلحة النارية، التي تمكنهم من الذود عن فلاحتهم المعيشية التي يرونها تتلف أمام أعينهم، وهم يتفرجون على تلك الخنازير وهي تفترس محاصيلهم الزراعية.

وتكاثرت الخنازير البرية بشكل كبير في المناطق الواقعة على أطراف غابة جبل القرن في الآونة الأخيرة، بسبب تناسلها السريع وعدم مكافحتها بشكل منتظم، من قبل السلطات المختصة التي لم تبد أي اهتمام لمثل هذه المشاكل.

جمال الفكيكي (الناظور )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى