fbpx
خاص

رئيس “آبل”: أفقدتنا الأخلاق

أعلن تيم كوك، مدير شركة “آبل” الشهيرة، في تصريح سابق نقلته عنه صحيفة “الغارديان” البريطانية، أنه لا يريد أن يستعمل حفيده شبكات التواصل الاجتماعي، لأنها قسمت المجتمعات وأفقدتها الأخلاق وأصبحت تستخدم في نشر التطرف والتحريض ضد بعض الأقليات أو الفئات، معلنا الحرب عليها ومحذرا العالم من خطورتها.

ودعا كوك، إلى استخدام التكنولوجيا بشكل محدود في المدارس، لأن سلبياتها تنتشر بشكل أسرع من أي وقت مضى، ولأن فيها عيوبا يجب أن نحذر منها، خاصة بالنسبة إلى الأجيال المقبلة، فهي، رغم أهميتها وإسهامها في تسهيل العديد من الأمور علينا ومساعدتنا على التواصل بشكل أسرع وأفضل، إلا أنها أصبحت، في الوقت نفسه، فضاء يفقد اللياقة والأخلاق بشكل رهيب.

واعتبر كوك، رئيس الشركة التي تجني أرباحا خيالية من بيع هواتف “آيفون”، في خطاب له في حفل تخرج فوج من طلاب معهد ماساشوسيتس للتكنولوجيا في كامبريدج، أن التكنولوجيا ليست دائما هي الحل، بل يمكن أن تكون جزءا من المشكل، وقال “لست قلقا من الذكاء الاصطناعي الذي أصبح يمكّن الحواسيب وأجهزة الكمبيوتر من التفكير مثل البشر، بل أنا قلق جدا من أن يصبح البشر يفكرون مثل الأجهزة بدون مشاعر أو عواطف أو أخلاقيات”.

وضرب كوك المثل بنموذج “الفيك نيوز” (الأخبار الوهمية)، التي اعتبرها دليلا على أن وسائط التواصل الاجتماعي يمكن أن تصبح في بعض الأحيان ضد المجتمع، إضافة إلى استغلال البيانات والمعطيات الشخصية للمستعملين في توجيه الرأي العام أو الانتخابات.

ن . ف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى