حوادث

البحر يلفظ جثة إفريقي

لفظت مياه البحر بالجديدة، أول أمس (الثلاثاء) جثة إفريقي بالطريق الساحلية المؤدية إلى سيدي بوزيد، بلغت درجة متقدمة في التحلل، تخص شابا في عقده الرابع، متجردا من لباسه.

وقد استنفر العثور على جثة الهالك الذي قد يكون من ضحايا الهجرة السرية، إذ حضرت السلطات المحلية والشرطة العلمية والتقنية، التي عاينت الجثة وبعد إشعار الوكيل العام أمر بوضع الجثة بمستودع حفظ الأموات بالمستشفى الإقليمي بالجديدة، لإخضاعها للتشريح الطبي لمعرفة أسباب الوفاة.

أحمد سكاب (الجديدة)

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق