fbpx
أســــــرة

أمراض تسبب الشلل

رغم أن الإصابة بشلل الوجه النصفي، تحدث، غالبا، بسبب التهاب في العصب الدماغي السابع، يعتبر الاختصاصيون أن هناك أمراضا أخرى، تسبب المشكل ذاته، الأمر الذي يؤثر على المريض.
ومن بين تلك الأمراض، داء لايم الذي يسبب شلل الوجه في جانب واحد، أو في الجانبين، ومتلازمة رامزي هان، والتي تظهر نتيجة إعادة تنشيط فيروس الحزام الناري بالعقدة الركبية للعصب الوجهي ويصاحبه طفح جلدي بالقناة السمعية الخارجية، أو قد يكون الطفح بالحلق، أو أي مكان بالرأس، وفي أغلب الحالات يصاب أيضا العصب المخي الثامن.
وجاء في تقارير إعلامية، أن أغلب الإصابات التي تكون على جانبي الوجه، تكون بسبب اللحمانية ومتلازمة غيلان باري، علما أنه من الممكن أن يصيب الجذام العصب الوجهي، كما قد يحدث التهاب عصب الوجه عند مرضى السكر، أو في أمراض النسيج الضام، والتي تشمل متلازمة سجوجرين، والداء النشواني.
وقد يعاني بعض المرضى الذين يعانون متلازمة ميلكيرسون، وهو مرض نادر، شللا وجهيا متكررا، وتورما للشفاه والوجه لفترة طويلة نتيجة تجمع السوائل بين الخلايا كما قد يحدث تشقق باللسان.
وكشفت تقارير إعلامية، أن أورام العصب السمعي التي تضغط على العصب الوجهي تسبب شللا في الوجه، مؤكدة أن حدوث إصابة بمنطقة جسر المخ أو قنطرة المخ، والتي تقطع مسار العصب الوجهي، بسبب نقص الإمداد الدموي، وموت بعض الخلايا، أو نزع غشاء النخاعين (الميلين) بسبب التصلب العصبي المتعدد، تترتب عنه أيضا الإصابة بشلل الوجه النصفي.
وتضم لائحة الأمراض، الأورام التي تصيب العظم الصدغي والتي تسبب شللا وجهيا، علما أنه في بعض الحالات يظهر العرض نتيجة الإصابة بالمخ فوق مستوى العصب، وذلك يرجع إلى أن الألياف العصبية تأتى من جانبي قشرة المخ إلى العصب المغذى لهما، بينما عضلات أسفل الوجه تتغذى فقط من ناحية المخ المقابلة، كما تفقد أيضا تعبيرات الوجه، والحركات الإرادية لعضلات الوجه، وقد يصاب المريض بدرجة من الشلل بالذراع أو الساق، أو يفقد القدرة على الكلام.
 إ. ر
 
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى