fbpx
مجتمع

صرخة مهاجر بتارودانت

وجه محمد بولحسن صرخة استغاثة يشتكي فيها من سلوكات وقرارات رئيس جماعة تافنكولت التي تمنعه من حق البناء.
وكشف المشتكي أنه قضى أربعة عقود بأرض المهجر وبالضبط بفرنسا، مشيرا إلى أن الحنين إلى أرض الوطن جعله يشتري بقعة أرضية من أجل بنائها، لكن رئيس المجلس الجماعي بتافنكولت بإقليم تارودانت، تصدى له ومنعه من حق مكفول بقوة القانون.
وشدد المشتكي على أنه يتوفر على جميع الوثائق والشهادات الإدارية التي تخول له الاستفادة من حق البناء، والتي كانت من ضمن المرفقات بالطلب الموجه إلى عامل عمالة إقليم تارودانت.
وقال بولحسن في شكاية رفعها إلى عامل إقليم تارودانت،”سيدي العامل يؤسفني أن أتقدم إليكم بشكايتي التي جاءت بعد، أن اشتريت بقعة أرضية صالحة للبناء بالملك المسمى “إمي نتكمي نايت الطالب” الكائنة بدوار أيتم علا جماعة وقيادة تافنكولت بتارودانت، بواسطة عقد بيع المصحح بجماعة تافنكولت في 29 نونبر 2012 والمسجل بتارودانت في 30 نونبر 2012، كما أن لي شهادة إدارية تثبت مدى صحة البقعة وكذا تصميم قانوني له، ولي مطلب للتحفيظ وشهادة استمرار البقعة كما أن هناك حكما ابتدائيا واستئنافيا لصالحي بدون منازع رقم 390.2017 حكم عدد 1675/2017 بتاريخ 24 أبريل 2017.
وأضاف المشتكي “ولما تقدمت بطلب حول منحي رخصة البناء عدد 159 تم رفضه بواسطة الرئيس، بداعي أن هناك تعرضا رغم أن المحكمة قالت كلمتها وليس له أي حق في التدخل في قراراتها.
وتابع المهاجر المغربي “وبتاريخ 7 يونيو 2017 عدد 464/2017 تقدمت مرة أخرى بطلب حول رخصة للبناء وأنا الآن في انتظار الجواب”.
وختم محمد بولحسن شكايته “لهذا أتقدم إليكم قصد رفع الضرر الكبير الذي لحقني والذي يثير الفوضى داخل المنطقة، لأن المشتكى به يتعامل بطريقة غير قانونية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق