fbpx
وطنية

لجنة أممية للتعذيب بالسجون ومراكز الأمن

باغتت لجنة مكلفة بمناهضة التعذيب، تابعة للأمم المتحدة، أول أمس (الخميس)، مخافر للدرك الملكي تابعة لسرية سلا، ودوائر أمنية بالمجال الحضري، للاطلاع على وضعية اشتغال مصالح التحقيق.

وأوضح مصدر مطلع أن الزيارة كانت مفاجئة دون إشعار مسبق إلى مسؤولي هذه المراكز، وتضم اللجنة الأممية عشرة خبراء دوليين مستقلين من جنسيات مختلفة، وتوجهوا في بداية الأمر إلى مقر المركز الترابي للدرك بالسهول، شرق سلا، واطلعوا على جميع المرافق، من بينها أماكن وضع المعتقلين في إطار الحراسة النظرية، كما قدمت لهم شروحات حول طريقة اشتغال ضباط الشرطة القضائية، وكيفية التعامل مع المشتبه فيهم، في إطار ما جاء به دستور 2011، بحمولته الحقوقية المتقدمة من دسترة حقوق الإنسان، كما هي متعارف عليها دوليا بكل آليات حمايتها وضمان ممارستها. وأكد مسؤولون بالدرك للخبراء الدوليين أن هذه الإجراءات تنسجم مع ما جاء في المادة 22 التي تجرم المس بالسلامة الجسدية والمعنوية لأي شخص وفي أي ظرف ومن قبل أية جهة كانت خاصة أو عامة، إضافة إلى منع كل ضروب المعاملة القاسية أو اللاإنسانية أو المهينة والحاطة بالكرامة الإنسانية.

وبعدها انتقل أعضاء اللجنة الدولية إلى المركز الترابي للدرك الملكي بالجماعة الحضرية لـ «سيدي بو القنادل»، وعاينوا مختلف مصالحه، كما استمعوا إلى شروحات المسؤولين عنه.

وبعدما انتهت اللجنة من القطاع الترابي التابع للدرك الملكي توجهت إلى بعض الدوائر التابعة للمنطقة الإقليمية للأمن بسلا، ضمنها الدائرة الأمنية الرابعة بحي سيدي موسى، واستمعت إلى مسؤولين أمنيين كبار، كما التقطت صورا لجنبات المراكز الأمنية.

وأنجزت اللجنة الدولية تقارير حول زيارتها إلى المراكز الأمنية والدركية قصد الاستعانة بها في إنجاز التقرير النهائي، الذي سيعرضه المقرر الأممي حول التعذيب على مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة.

وزارت اللجنة الأممية سجونا على صعيد المملكة للاطلاع على وضعية النزلاء بها والاستماع إلى عدد منهم، في الوقت الذي تدوولت فيه معطيات على نطاق واسع تفيد بتسليم منظمات حقوقية لوائح «ضحايا اعتداءات»، كما سيتوجه الخبراء إلى مراكز لحماية الطفولة ومستشفيات الأمراض العقلية والنفسية للاطلاع على وضعية هذه المراكز وحالات النزلاء بها.

عبد الحليم لعريبي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى