خاص

العشرينات: من الكلاسيكية إلى السوريالية

تميزت إبداعات بيكاسو في العشريناتـ التي تحتضن القاعة 5 نماذج منها، بعدد من القطائع الأسلوبية الكبرى، فقد كانت بالنسبة إليه مرحلة إعادة تفسير المثل الكلاسيكي، كما كانت مرحلة “العودة إلى النظام” من خلال العلامات المميزة للفنون التشكيلية كما للموسيقى والهندسة المعمارية، وتركت المعالجة الهندسية المجال لدقة الخط.

وفي منتصف العشرينات انعكس تدهور علاقة بيكاسو بالراقصة الروسية أولغا التي تزوجها في ماقبل، وهو ما انعكس في رسوماته ومنحوتاته، إذ أصبح تصوير النموذج موضوع عنف مستجد، وصارت الأحجام تتمدد وتتفرق وتتقلص إلى صور عظمية ومعدنية.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق