أخبار الصباح

أخبار الصباح

> “تريبورتور”
يجري أمن الحي الحسني بالبيضاء، أبحاثا مع صاحب دراجة ثلاثية “تريبورتور”، مخصصة للنقل السري، ارتكب حادثة سير بإقامات فرح السلام، إثر مروره في الاتجاه الممنوع ولا يتوفر على التأمين. وحاول باعة متجولون الركوب على الحادث بالاحتجاج واتهام السلطة المحلية بالوقوف وراءه، إلا أن محاولتهم فشلت، خصوصا أن الحادث ارتكب في العاشرة صباحا، في وقت تزامن مع اجتماع بالعمالة حضره مسؤولو السلطة المحلية.
> سرقات
تنازلت شركة البيضاء للتنشيط وتنظيم التظاهرات “كازا إيفنت”، أمس (الأربعاء) على شكايتها ضد التلاميذ السبعة الذين اتهموا بالقيام بسرقات بملعب المركب الرياضي محمد الخامس بالبيضاء. وقالت مصادر مطلعة إن الشركة راعت ظروف هؤلاء التلاميذ خصوصا أنهم مقبلون على تجاوز امتحان الباكالوريا يونيو المقبل.
> مسرح
تغيب الفرق المسرحية بالمؤسسات التعليمية بجهة البيضاء سطات، عن المشاركة في المهرجان الوطني للمسرح المقرر بين 17 و24 ماي الجاري بآسفي. ورفضت الأكاديمية إعطاء الإذن بتنظيم المهرجان الجهوي المؤهل إلى المهرجان الوطني لعدم تسوية الوضعية القانونية لجمعية تنمية التعاون المدرسي المشرفة على المهرجان. وأكد مصدر أنه لا يمكن المشاركة في نشاط تشرف عليه جمعية لم تجدد هياكلها الوطنية منذ ثماني سنوات، ولم تكيف قوانينها الداخلية مع مقتضيات التقسيم الجهوي الجديد.
> دعارة
عادت ظاهرة “الطروطوار” بقوة إلى العديد من الشوارع الرئيسية بالبيضاء، خصوصا، بعد منتصف الليل. وعلمت “الصباح”، من مصادرها، أن شارعي محمد الخامس والجيش الملكي، والأزقة المتفرعة عنهما، أضحت مسرحا لاستعراض “اللحم البشري” بشكل يومي، وأن حملات رجال الأمن غالبا ما تكون بدون جدوى، بعد أن يتم إطلاق سراح المومسات، مباشرة بعد اعتقالهن، ليعدن إلى ممارسة “نشاطهن” بحرية أكثر.
> تفتيش
حلت لجنة من المفتشية العامة للإدارة الترابية بوزارة الداخلية، أمس (الأربعاء)، بالمجلس الإقليمي لمديونة، للتدقيق في أوجه صرف ملايين الدراهم في عهد الرئيس الحالي، الذي أضحى آمرا بالصرف، وفي عهد ولاية الرئيس السابق، بعدما كان عامل الإقليم المؤشر الوحيد على صرف الملايير. وعلمت “الصباح” أن اللجنة جاءت بناء على ملتمس من المعارضة الحالية على ما اعتبرته مجموعة من الاختلالات التي يتخبط فيها المجلس الإقليمي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق