أخبار 24/24تقارير

تراجع مخيف للصحافة لدى العرب في يومها العالمي

مع استمرار الحرب في سوريا، والقتل اليومي الذي يطال المدنيين والمقاتلين، لم يسلم الصحافيون أيضا من هذا العنف، بين عمليات قتل وخطف واستهداف، لتحتل سوريا ذيل القائمة بين الدول العربية في حرية الصحافة، وفقا للتقرير السنوي الذي أصدرته منظمة “مراسلون بلا حدود” مؤخرا.

وفي ذيل القائمة العالمية، كانت كوريا الشمالية البلد الأكثر استهدافا لحرية الصحافيين، فيما اعتلت النرويج رأس القائمة.

وقسمت الدول إلى عدة قوائم بين سوداء، وحمراء، وصفراء، وأدرجت دول عربية مثل مصر، والسعودية، وليبيا، والسودان، والصومال، واليمن، والبحرين، إلى جانب سوريا في القائمة السوداء، فيما أضيفت باقي الدول العربية إلى القائمة الحمراء، ثم احتل المغرب الرتبة 133 عالميا.

كشفت “مراسلون بلا حدود” قبل أيام نسخة عام 2017 من التصنيف العالمي لحرية الصحافة، الذي يكشف بجلاء استمرار معاناة الإعلاميين أمام العديد من الخطوط الحمراء المفروضة من دول لا تبدو مستعدة لفسح المجال أمام الصحافة المستقلة للقيام بدورها.

 

سي إن إن

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق