أخبار 24/24دوليات

هل نجت ألمانيا من انقلاب عسكري ؟

قال مكتب الادعاء العام بفرانكفورت الألمانية اليوم الخميس، إن الشرطة اعتقلت ضابطا في الجيش للاشتباه بتخطيطه لهجوم. ولم تذكر تفاصيل عن هدف الهجوم أو دافعه أو الأسلحة التي كان المشتبه به يعتزم استخدامها.

ويخدم الضابط المقبوض عليه (28 عاما) وهو برتبة لفتنانت في كتيبة متمركزة في بلدة ايلكيرش الفرنسية جنوبي ستراسبورج، واعتقل أمس الأربعاء في بلدة هاملبرج في بافاريا.

وقال مكتب المدعي العام في بيان، إن الشرطة في ألمانيا وفرنسا والنمسا فتشت 16 عقارا أمس الأربعاء على صلة بالتحقيق في “شبهات بالتحضير لهجوم خطير وانتهاك قوانين الأسلحة والاحتيال”.

وصادرت الشرطة هواتف محمولة وأجهزة كمبيوتر محمولة ووثائق مكتوبة.

وكانت السلطات النمساوية قد اعتقلت الضابط الذي لم يذكر اسمه في أواخر يناير للاشتباه بإخفائه مسدسا غير مرخص في دورة مياه بالمطار الرئيسي في فيينا.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق