أخبار 24/24دوليات

توتر جديد بين أمريكا والجزائر بسبب الإرهاب

قالت وسائل إعلام جزائرية، إن السلطات المحلية رفضت إقامة قاعدة عسكرية أمريكية في الحدود بين تونس والجزائر.

وأوضحت المصادر نفسها، أن الجزائر عبر لتونس عن رفضها إقامة منطقة عسكرية أمريكية، للمساعدة على محاربة الإرهاب في المنطقة، بعدما عرف انتشارا كبيرا في الفترة الأخيرة، بسبب الصراع في ليبيا.

ورغم محاولة التونسيين إقناع الجزائريين بالمشروع الأمريكي، غير أن القيادة في الجزائر ترفض الفكرة جملة وتفصيلا.

ومن المقرر أن تزيد هذه القضية من توتر العلاقة بين الجزائر وأمريكا، إذ صنفت وزارة الخارجية الأمريكية الجديدة الجزائر بالبلد غير الآمن في منطقة شمال إفريقيا، بسبب التهديدات الإرهابية التي يواجهها بلد عبد العزيز بوتفليقة.

وكانت الجزائر احتجت على أمريكا بخصوص هذا التصنيف، بل ذهبت الخارجية الأمريكية أبعد من ذلك بتنبيه رعاياها بالسفر إلى الجزائر إلا عند الضرورة.

 

 

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
assabah

مجانى
عرض