fbpx
ملف الصباح

فوضى وإغلاق شوارع في الحي المحمدي

مؤيدون ومعارضون للباعة المتجولين والسلطة تلتزم الحياد

عرفت مختلف مدن المملكة خلال السنة الجارية انتشار ظاهرة الباعة المتجولين الذين احتلوا الشوارع العمومية وأحدثوا عرقلة واضحة في حركة السير بكثير من الشوارع، دون أن تتحرك السلطات المحلية من أجل إعادة الأمور إلى نصابها وتطبيق القانون من أجل حماية حق باقي المواطنين في استعمال آمن للطرق العامة، بعد أن أصبحوا يمشون جنبا إلى جنب مع السيارات التي أضحى أصحابها يحجمون عن استعمال كثير من الشوارع الرئيسية، بسبب شدة الازدحام.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى