fbpx
منبر

الملكية والصلاحيات الإستراتيجية الضامنة للثوابت المغربية

الإصلاح يجب أن يشمل الأحزاب التي ستستلم الصلاحيات الجديدة

يبدو أن مسيرة 20 فبراير 2011 قد حركت العديد من المياه الراكدة داخل المؤسسات الحزبية والحقوقية والمجتمع المدني وفئات عريضة من الشباب المغربي، ولا يشك أي متتبع أو محلل للأحداث الجارية في العالم العربي أن صدى هذه الاحتجاجات وجد شيئا في نفوس المغاربة، وأثر على أفكارهم السياسية والاقتصادية والاجتماعية.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى