fbpx
خاص

“لومونـد”… “البعبـع”

طالبها الحسن الثاني بدرهم رمزي وظل صحافيها توكوا شوكة في حلق السلطات 15 سنة

أعادت قضية الصحافيين «المفترسين» إريك لوران وكاثرين غراسيي، التي انفجرت أخيرا، إلى الأذهان، تاريخ العلاقات بين الصحافة الفرنسية والدولة المغربية منذ عهد الحسن الثاني،


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى