fbpx
خاص

لعسولي: ألغينا وقفتنا الاحتجاجية لأن الملك استجاب إلى مطالبنا

اعتبرت فوزية العسولي، رئيسة فيدرالية الرابطة الديمقراطية لحقوق المرأة الخطاب الملكي “تاريخيا”، وقالت في اتصال هاتفي أجرته معها “الصباح”، إن هذا الخطاب يدشن لمرحلة جديدة، ولترسيخ الديمقراطية بكل مقوماتها، مضيفة أن خطوطه الشاملة “جسدت استجابة إلى مطالبنا في ما يخص دسترة توصيات هيأة الإنصاف والمصالحة، وتقوية الحريات الفردية والجماعية وحضور

نساء في الجهوية”.  وكانت فيدارلية الرابطة الديمقراطية برمجت وقفة احتجاجية يوم غد (السبت) إلا أنها قررت إلغاءها بعد ما جاء في الخطاب الملكي، وهو ما أكدته فوزية العسولي قائلة “برمجنا وقفة احتجاجية يوم السبت، لكننا الآن سنحولها إلى نقاش داخلي، إذ حان الوقت لوضع تصور الحركة النسائية للإصلاح لضمان حقوق المرأة ودسترة مبدأ المساواة. والخطاب الآن حدد الإطار العام بالنسبة إلى المجلس الوطني لحقوق الإنسان الذي سيعتمد على المعاهدات والمواثيق الدولية أو الدستور الذي سيحترم الحقوق الفردية والجماعية”.
وشددت العسولي على أن الوقت حان لتقديم المقترحات العملية، من قبيل “كيفية دسترة مبدأ المساواة ما بين الرجال والنساء في مسألة الجهوية، إذ سبق أن رفعنا تصورا مع مجموعة من الجمعيات، نؤكد فيه ضرورة استعمال مقاربة النوع الاجتماعي في ما يخص التمثيلية النسائية في مراكز القرار، ثم من خلال اسستحضار حقوق النساء في كل السياسات الجهوية، سواء على المستوى الاقتصادي أو الاجتماعي أو السياسي، وغيرها من المقترحات التي ضمنها في مذكرة مطلبية، كما أننا سنخوض الآن نقاشا موسعا لتقديم اقتراحات عملية”.

ض. ز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق