fbpx
خاص

تفاصيل كابوس مغتصب النساء بآنفا

الجاني شاذ جنسي يعد الثاني من نوعه بعد قرينه بالحي الحسني والأبحاث العلمية أدت إلى سقوطه

إيقاف المتهم الذي قض مضجع عدد من الضحايا كان فجر الأحد الماضي بشارع حمان الفطواكي وسط الدار البيضاء، وكان حينها يضع وشاحا (كشكول) يخفي نصف وجهه، وبعد التأكد من أنه الجاني ، المسمى (محمد. ب) المعروف بسوابقه القضائية العديدة في مجال السرقة الموصوفة والشذوذ الجنسي، إذ كان اعتقل ثلاث مرات بمراكش من أجل هذه الأفعال، ومرتين بكل من الرباط والدار البيضاء من أجل أفعال مماثلة. وبعد وضعه
رهن الحراسة النظرية توافد على مقر الشرطة القضائية عشرات السناء بينهن ضحايا اغتصاب، وأخريات كن سجلن شكايات بتعرض منازلهن للسرقة فقط…..


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى