fbpx
وطنية

العلمي يخلق “أزمة” داخل الفريق الاشتراكي

جمد عضويته للضغط على المكتب السياسي لإعفاء بوعياد من الرئاسة

جمد محمد العلمي، المستشار بالفريق الاشتراكي في مجلس المستشارين نشاطه البرلماني ضمن الفريق، احتجاجا على تشبث المكتب السياسي للاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، بزوبيدة بوعياد، رئيسة للفريق، ضدا على إرادة 15 مستشارا اتحاديا طالبوا عبد الواحد الراضي، الكاتب الأول للحزب بإزاحتها من منصب قيادة الفريق.
ووجه العلمي، المحامي في جهة طنجة- تطوان، الذي جدد فوزه في الانتخابات الجزئية لملء 5 مقاعد شاغرة في مجلس المستشارين في الجهة ذاتها، التي جرت في الأسبوع الأخير من شهر رمضان الماضي، نسخة من نص رسالته التي أعلن فيها عن تجميد نشاطه البرلماني والحزبي داخل الفريق الاشتراكي، إلى الشيخ محمد بيد الله، رئيس مجلس المستشارين، وهي النسخة التي توصل بها أيضا عبد الواحد الراضي، بصفته كتابا أول لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية·


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى